عن المنصة

متطوعين.امارات

نؤمن في منصة متطوعين.امارات بأن البنيان القوي للوطن والأساس المتين هو مجتمع يقدِّر قيمة العطاء، ونسعى من خلاله لضمان تحقيق أقصى أثر مجتمعي وبصمة واضحة من خلال توفير الفرص التطوعية في جميع أنحاء دولة الامارات العربية المتحدة. حيث تُمكِّن المنصة المتطوعين من تأدية مهامهم المجتمعية بشكلٍ سلس في بيئةٍ ممكّنة تسمح بذلك. وتعمل منصة متطوعين . امارات - المنصة الذكية الأولى من نوعها والأكبر على مستوى الدولة، كمنصة شاملة وتفاعلية لتطوير وتنظيم الجهود التطوعية في الدولة.

تهدف المنصة إلى توسيع نطاق العمل التطوعي في دولة الإمارات من خلال تسهيل عملية التطوع، حيث تعمل منصة متطوعين . امارات بدور الوسيط بين الراغبين بالتطوع و الفرص التطوعيّة المتاحة من قبل مؤسسات القطاعين العام والخاص . من خلال المنصّة، يتم تسهيل عملية البحث عن فرص تطوعية للراغبين بالتطوع حسب اهتماماتهم ومهاراتهم وخبراتهم و حيث يقومون بإدراج أسمائهم وتسجيل حساباتهم على الموقع ، في حين تقوم المؤسسات بالإعلان عن الفرص التطوعية حسب احتياجاتهم.

تعمل منصة متطوعين . امارات كمحطة واحدة سهلة الاستخدام وتفاعلية لخدمة الطرفين، بهدف تعزيز ثقافة التطوع ومساعدة الغير وجعل الإمارات مصدر إلهام للدول الأخرى.


مؤسسة الإمارات

منذ تأسيسها عام 2005 بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ،وبإشراف ومتابعة أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبرئاسة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي ، لعِبت مؤسسة الإمارات دور المحرِّك الرّئيسي والقوة الدافعة لأعمال النفع الاجتماعي في الا مارات العربية المتحدة.

تعمل المؤسسة بالشراكة مع القطاعين العام والخاص ، على تحديد التحديات التي تواجه الشباب الإماراتي اليوم ومن ثم تعمل على تطوير حلول مستدامة مبنية على أساس تتوافق مع أهدافنا لهذه التحديات الاجتماعية لتحفيز وإلهام الشباب الإماراتي للانضمام والتطوع وتقديم الخير للمجتمع.

اسست مؤسسة الامارات برنامج "تكاتف" في عام 2007 كترجمة لرؤية صاحب السموالشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بهدف تعزيز ثقافة العمل التطوعي في جميع أنحاء الدولة. ويقدم تكاتف لشباب الوطن فرصاً هادفة للتطوع في قضايا اجتماعية هامة، ويشجعهم على الخدمة المجتمعية العامة. يهدف برنامج تكاتف إلى دعم وتشجيع الشباب على العمل التطوعي، و بناء قدراتهم ، وتطوير مهاراتهم القيادة. ، اضافة الى تطوير فرص و مبادرات استراتيجيه للتطوع بالتعاون مع شركاء المؤسسة من القطاعين العام والخاص.


وزارة تنمية المجتمع

تسعى وزارة تنمية المجتمع لدفع عجلة التنمية الاجتماعية في دولة الإمارات من خلال تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، وتعزيز التلاحم المجتمعي والتماسك الأسري، وإيجاد مجتمع مشارك بفعالية في البناء والتطور، وذلك من خلال تبني خطط استراتيجية طويلة الأجل مستمدة من رؤية القيادة الرشيدة للدولة والتوجهات المستقبلية للحكومة، الهادفة لإسعاد المجتمع وترسيخ مكانة الدولة كموطن للسعادة.

كما تعمل على تعزيز الشراكة والتعاون بين القطاعين العام والخاص بهدف ترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية كونها قيمة أساسية في منظومة القيم الرّاسخة في المجتمع الإماراتي، والانتقال من الرعاية الاجتماعية إلى مفهوم التنمية الاجتماعية وفق أسس ثابتة، تستند على مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، والمتمثلة في متَّحدون في المسؤولية - متَّحدون في المصير- متَّحدون في المعرفة - متَّحدون في الرَّخاء .

وتستهدِف برامج الوزارة ومبادراتها جميع الفئات المعنية في المجتمع، حيث تُركِّز على تفعيل حقوق الطفل، وتمكين الأسر المنتجة، وتشجيع فئات المجتمع على الإقبال على العمل التطوعي. ودمج أصحاب الهمم في المجتمع، كما تركز على تطوير سياسة الضمان الاجتماعي، وتمكين الفئات الضعيفة من الاندماج في المجتمع وتعزيز استقرار الأسرة الإماراتية وتقوية الروابط بين أفراد المجتمع من خلال الابتكار الدائم بهدف تقديم خدمات وفق أعلى المعايير العالمية والجودة والكفاءة والشفافية.